منة شلبي.. ترفض اعتذار هذا الشخص وتطالبه بتغيير اسمه

تصدرت الفنانة منة شلبي ترند محرك البحث الشهير “جوجل”، وذلك بعد أن وجدت على موقع التغريدات القصيرة “تويتر” شخصا لديه اسم يشبه اسمها.

منة شلبي تطالب شخصا بتغيير اسمه

وقالت منة شلبي في تغريدة: “مساء الخير أنا عندي مشكلة مع النوع ده من التويتات، معنديش مشكلة إنك تكتب اسمك كأنك أنا. وأنت مش أنا!، بس عندي مشكلة كبيرة مع النوع ده من التويتات محتاج تغير اسمك أحسن بليز”.

تويتة منى شلبي
تويتة منى شلبي

وبعد ذلك كتبت تويتة أخرى كالتالي: “أنا كمان آسفة جدا إنى مش قابلة الأسف بليز غير اسمك”.

مسلسل واحة الغروب

وكانت قد تصدرت منة، مؤشر بحث جوجل وذلك بعد أن أعلنت قناة “سي بي سي” أنها ستعمل على إعادة عرض مسلسل “واحة الغروب”، وذلك في الساعة السادسة مساء.

وبعد التعاون بينهما في المسلسل عبرت مصممة الأزياء ريم العدل عن حبها الشديد لمنة، حيث عملا أيضا سويا في فيلم نوارة.

وأوضحت ريم، أن منة شلبي تعتبر مريحة وذلك في التعامل، بالإضافة إلى ذلك فهي متعاونة جدا أيضا، بجانب أنها لا تعترض على الأزياء التي تقدمها لها في الأدوار المختلفة.

مسلسل بطلوع الروح

وكان آخر ظهور للفنانة منة، هو مشاركتها في مسلسل “بطلوع الروح”، الذي خاض السباق الرمضاني لعام ٢٠٢٢. وكان يتكون من ١٥ حلقة فقط، كما تم استوحاء أحداث المسلسل من الأحداث التي تسبب فيها تنظيم داعش في سوريا.

وقدمت “شلبي” دور سيدة تدعى “روح”. ووقعت في خديعة زوجها لها، الذي استدرجها من مصر إلى وكر التنظيم الإرهابي “داعش” في سوريا، وضمن أحداث المسلسل. تحاول روح الهرب لينتهي بها المطاف في معسكر للهاربات من التنظيم. ويصبح حلمها في العودة لمصر حلما بعيدا، وتتصاعد أحداث المسلسل.

منة شلبي
منة شلبي

وكوكبة من النجوم شاركوا في مسلسل “بطلوع الروح”، وهم منة شلبي، إلهام شاهين، محمد حاتم، أحمد السعدني. ومن إخراج كاملة أبو ذكري وتأليف محمد هشام عبية، بحسب موقع الساعة.

“بطلوع الروح”، هو العمل الفني الثالث، الذي يجمع بين منة شلبي والمخرجة كاملة أبو ذكري. وقد عملا معا من قبل في فيلم “عن العشق والهوى” في عام 2006، بطولة الفنان أحمد السقا، كما كان التعاون الثاني لهما في مسلسل “واحة الغروب” في عام 2017. وشارك في بطولته النجم خالد النبوي.

تضمنت الحلقة الأخيرة من مسلسل “بطلوع الروح” نهاية شبه. سعيدة على الفنانة منة شلبي في دور “روح”. بعدما استطاعت الهروب من الوضع المأسوي الذي عاشته بسبب زوجها في وكر داعش الإرهابي. حيث نجحت في الحصول على حريتها مرة أخرى عقب تحرير الأكراد مدينة الرقة إلا أنها لم تستطع العودة لمصر مرة أخرى. لأنها كانت زوجة داعشي ويتمكن الصحفي نور من استخراج وثيقة لها لكي تتمكن من العيش في لبنان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.