ديانا حداد.. القصة الكاملة لدخولها الإسلام: أبوها مسيحي وأمها مسلمة

على مواقع السوشيال ميديا اشتعل الحديث عن الفنانة ديانا حداد، عقب إعلان اعتناقها الدين الإسلامي. من خلال صورة لها تم تداولها حساباتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي.

إسلام ديانا حداد

وفي الصورة، ظهرت الفنانة ديانا وهي ترتدي الملابس السوداء وتغطي شعرها ومن خلفها الكعبة المشرفة. وهو ما كشف عن اعتناقها للإسلام، بحسب موقع الساعة.

ديانا حداد
ديانا حداد

وفي أحد اللقاء الإعلامية، كشفت الفنانة ديانا حداد، أنها اعتنقت الديانة الإسلامية منذ خمس سنوات. وهو ما تداوله بعض رواد مواقع السوشيال ميديا.

وكانت “حداد” صرحت في بعض اللقاءات التلفزيونية التي أجريت معها من قبل أنها ولدت لأم مسلمة وأب مسيحي، وتربت على الاختلاف وتعلمت على تقبل الآخر. والآن تعيش معه في دولة الكويت.

وبينت ديانا أنها عيشتها في وسط المجتمع الخليجي جعلتها تتعايش مع حياة المسلمين، وتتقرب أكثر ممن عاداتهم.

وفي حديث سابق لها، بينت أنها اعتنقت الإسلام بعد وفاة والدتها في شهر رمضان المبارك. حيث بدأت صيام شهر رمضان، وقراءة القرآن الكريم والصلاة.

وعلى مدار سنوات حياتها، التي عاشتها الفنانة ديانا حداد في وسط المجتمع الإسلامي، دفعها ذلك للتقرب من المسلمين والتعرف أكثر على الديانة الإسلامية. وهو ما انتهى بها إلى إعلان إسلامها.

آخر أعمالها الفنية

والجدير بالذكر، في فبراير الماضي، طرحت الفنانة ديانا حداد أحدث أعمالها الغنائية المصورة بطريقة الفيديو كليب بعنوان “سيد الحمقي”.

وقد تعاونت في هذا العمل مع المخرجة الإماراتية نهلة الفهد التي تعاونت معها من قبل، وتم التلحين من قبل محمد أنور وتوزيع حسام كامل. وجاءت كلمات الأغاني للشاعر محمد القاسمي.

ديانا حداد
ديانا. حداد

وتعود طريقة الفيديو كليب الذي تم طرحه للمطربة ديانا حداد للأغنيات الكلاسيكية، التي تظهر فيها المزيد من الإحساس الكبير وجُرأة في العمل.

وسعدت “حداد” بطرح الفيديو كليب الجديد لها، مشيرة إلى أنها تعد من بين الأغنيات التي تحب تقديمها، والتي تشتمل على اللون العاطفي المشتمل على جراءة في الطرح. وتدور أحداث الفيديو على المرأة ذات الشخصية القوية التي لا تقبل التهاون بها.

وأكدت ديانا حداد أنها فخورة بكونها تمثل كل امرأة تتمتع بشخصيتها الخاصة التي تحب الحق وتدافع عنه.

برنسيسة الغناء العربي

وكانت ديانا من مواليد 1976، وهي لبنانية الأصل وحاصلة على الجنسية الإماراتية، وحازت على محبة الجمهور العربي.

حتى لقبت بـ”برنسيسة الغناء العربي”، بعدما أصبحت واحدة من أهم المطربات على الساحة العربية، كما أنها تعد واحدة من أنجح الفنانات في تاريخ الموسيقي الشرقية المعاصرة.

وفي بداية مشوار ديانا الفني، شاركت في برنامج الهواة “استديو الفن”. وحينها قدمت أول أغانيها الخاصة، وهي “طير اليمامة” في ألبومها “ساكن”.

أخيرا يذكر أنه استحوذت قصة إسلام ديانا على اهتمام رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وعملوا على تداول صورتها التي التقطتها أمام الكعبة بجانب تصريحاتها السابقة عن الدين الإسلامي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.